ما هي الاختلافات بين واجهة المستخدم وتجربة المستخدم؟

mahyalakhtlafatbynwajhhalmstkhdmwtjrbhalmstkhdm

مع التطور التكنولوجي وتزايد عمليات الترقيم الرقمي بسرعة، اكتسبت مفاهيم واجهة المستخدم (UI) وتجربة المستخدم (UX) أهمية متزايدة في عالم الأعمال. خاصة في تطبيقات الويب والبرمجيات، يتم استخدام هذين المصطلحين بشكل متكرر، على الرغم من أنهما قد يبدوان مضغوطين معًا. ومع ذلك، فإن هناك اختلافات واضحة بينهما في الواقع. في هذه المقالة، سنركز على فرق بين واجهة المستخدم وتجربة المستخدم، وهما من عناصر التصميم الحاسمة في عملية تطوير منتج جديد تسمى "هيوسيس".

ما هي واجهة المستخدم (UI)؟

تشير واجهة المستخدم إلى الواجهة التي يتفاعل من خلالها المستخدم مع جهاز أو تطبيق معين. تشمل هذه العناصر البصرية والتفاعلية مثل الأزرار والقوائم ومجالات النص. واجهة المستخدم هي أحد العناصر الأساسية التي تساعد المستخدم على فهم كيفية استخدام منتج ما والتفاعل معه.

على سبيل المثال، في منصة التجارة الإلكترونية، تشمل واجهة المستخدم زر سلة التسوق وخيارات التصفية وصفحة الدفع. تؤثر هذه العناصر على تجربة التسوق للمستخدم وتمكن المستخدم من إجراء العمليات المطلوبة بسهولة.

ما هي تجربة المستخدم (UX)؟

تجربة المستخدم تغطي كل تجربة يعيشها المستخدم أثناء استخدام منتج أو خدمة معينة. هذا يشمل كيفية استيعاب المستخدم للمنتج، والمشاعر التي يعيشها أثناء الاستخدام، ومدى كفاءة أو متعة الخبرة. تجربة المستخدم ليست مقتصرة على واجهة المستخدم وحدها، بل تمتد إلى العوامل النفسية والعاطفية التي يعيشها المستخدم.

على سبيل المثال، تشمل تجربة المستخدم لتطبيق محمول سرعة التطبيق، وسهولة الاستخدام، والردود التفاعلية الإرشادية وغيرها من العوامل. بالإضافة إلى ذلك، تعبر تجربة المستخدم أيضًا عن مدى الرضا العام الذي يشعر به المستخدم أثناء استخدام المنتج أو الخدمة.

الفروقات بينهما

تظهر الفروقات بين واجهة المستخدم وتجربة المستخدم عادة في مراحل مختلفة من عملية التصميم. إليك بعض هذه الفروقات:

  1. التعريف: واجهة المستخدم تشير إلى العناصر البصرية والتفاعلية التي يراها ويستخدمها المستخدمون أثناء التفاعل مع المنتج، بينما تغطي تجربة المستخدم تجربة المستخدمين بشكل أوسع وتشمل جميع تفاعلاتهم مع المنتج.

  2. التركيز: واجهة المستخدم تتعلق بالتصميم والاستخدام الفعال للعناصر البصرية والتفاعلية، بينما تجربة المستخدم تشمل العواطف والتفكير التي يعيشها المستخدمون أثناء الاستخدام.

  3. النطاق: واجهة المستخدم تركز على تصميم وتوزيع العناصر المحددة، بينما تجربة المستخدم تغطي جميع جوانب المنتج أو الخدمة وتجربة المستخدمين خلالها.

  4. القياس: يتم قياس واجهة المستخدم غالبًا باستخدام مقاييس ملموسة مثل اختبارات الاستخدام، بينما قد تتطلب تجربة المستخدم تقييمًا أكثر تحددًا وقد يعتمد على ملاحظات المستخدمين.

واجهة المستخدم وتجربة المستخدم في هيوسيس

تعتمد هيوسيس على نهج يجمع بين واجهة المستخدم وتجربة المستخدم في عملية تطوير المنتج. في مرحلة تصميم المنتج، يقوم فريق هيوسيس بإجراء أبحاث المستخدم لتحديد احتياجات المستخدمين وتصميم واجهة تتناسب مع هذه الاحتياجات. ومع ذلك، فإنه لا يكتفي بتصميم واجهة المستخدم فقط، بل يأخذ تجربة المستخدم بعين الاعتبار باستمرار ويطور المنتج وفقًا لذلك.

يضمن هذا النهج أن منتجات هيوسيس يتمتع بها المستخدمون بتجربة مرضية ومرضية. يعيش المستخدمون تجربة سهلة وممتعة أثناء استخدام منتجات هيوسيس.

الختام

واجهة المستخدم وتجربة المستخدم هما مفاهيم مختلفة ولكنهما يلعبان دورًا مهمًا في نجاح المنتج. بينما تشير واجهة المستخدم إلى العناصر البصرية والتفاعلية التي يراها ويستخدمها المستخدمون أثناء التفاعل مع المنتج، تغطي تجربة المستخدم تجربة المستخدمين بشكل أوسع وتشمل جميع تفاعلاتهم مع المنتج أو الخدمة. النهج المبتكر مثل هيوسيس يجمع بين هاتين العناصر لتطوير منتجات ودية للمستخدم وتوفير تجارب مرضية.

07.05.2024

نستخدم ملفات تعريف الارتباط (الكوكيز) المتوافقة مع التشريعات لتحسين تجربتك. للمزيد من المعلومات سياسة الكوكيز يمكنك الوصول إليها